الرئيسية » بيانات » بيان من تجمع الوحدة الوطنية في الذكرى السادسة لتجمع الفاتح

بيان من تجمع الوحدة الوطنية في الذكرى السادسة لتجمع الفاتح

تحل علينا اليوم الثلاثاء الذكرى السادسة لوقفة الفاتح العظيمة , في 21 فبراير 2011, تلك الذكرى التي توثق لعظمة شعب البحرين وقوة إرادته وصدق انتمائه وحبه للوطن .
الذكرى التي وضعت الخط الفاصل للتمييز بين الحرية والفوضى وبين الديموقراطية والتامر على الوطن , حين تداعى شعب البحرين رجالا ونساء شيبا وشبابا دون سابق ترتيب أو تنظيم أوتحشيد أوتخطيط , ليجسدوا جميعهم الوحدة الوطنية في أصدق معانيها وأبهى صورها , درسا تاريخيا للمتامرين وصخرة شعبية صلدة في وجه محاولات التلاعب والعبث بمقدرات الوطن ومكتسبات شعب البحرين .
وتمر علينا هذه الذكرى اليوم بحصاد ثمين من نجاحات مملكتنا في إفشال جميع المخططات الخارجية اللاحقة خلال السنوات الماضية والتي ظلت تكرر المحاولة في كل مرة بهدف نشر الإرهاب الطائفي وإشاعة الفتنة وضرب حصن الأمن والإستقرار والتاخي والتسامح بين مكونات المجتمع البحريني لكنها منيت جميعها بالخيبة تلو الخيبة والفشل تلو الفشل .
إن تجمع الوحدة الوطنية إذ يهنئ شعب البحرين وأهل الفاتح الشرفاء بذكرى 21 فبراير , يجدد تمسكه بكل المباديء والمنطلقات والأهداف الوطنية لأهل الفاتح ، كما يجدد تعهداته بالمواصلة عبر الاليات والوسائل الشرعية المتوفرة له بحمل هموم شعب البحرين ودعم جميع خطوات الإصلاح الإقتصادي وتخفيف الحمل على كاهل المواطن البحريني والمطالبة المستمرة بضمان وحماية حقوق المواطنين ولفت الإنتباه إلى مواضع القصور من خلال مساندة دور الجهاز التشريعي في تقنين وترسيخ الحقوق والمكتسبات الوطنية لشعب البحرين.
كما يؤكد تجمع الوحدة الوطنية مواصلته لدوره في بناء الوعي الوطني وتعزيز معاني الوحدة الوطنية في الأجيال القادمة باعتبارها ركيزة أساسية لبناء الوطن .

 

ويترحم التجمع في ذكرى الفاتح على شهداء الوطن الذين قدموا أرواحهم فداء لتراب البحرين كما نحيي أسر الشهداء الأبرار و جميع رجال الوطن وأبطال التاريخ الذين أعطوا البحرين وما استبقوا شيئا .
حفظ الله شعب البحرين وأدام على مملكتنا الأمن والأمان
تجمع الوحدة الوطنية

21 فبراير2017

شاهد أيضاً

بيان من تجمع الوحدة الوطنية حول التجاوزات الواردة في تقرير ديوان الرقابة المالية والادارية

تابع تجمع الوحدة الوطنية بقلق شديد ماورد في ديوان الرقابة المالية والإدارية لعامي (2016-2017) من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *